هيئة محلفين أمريكية تبت في قضية جاسوس السعودية .. وشاهدة جديدة في القضية

من المقرر أن تنظر هيئة محلفين في مدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا في مصير الموظف السابق في تويتر أحمد أبو عمو الذي يتهمه القضاء الأميركي بالحصول على رشاوى من السعودية لكشف منتقديها على المنصة.

وقال ممثلو الادعاء إن أحمد أبو عمو، باع معلومات تتعلق بأحد مستخدمي تويتر مقابل نقود وساعة باهظة الثمن منذ حوالى سبع سنوات، ولكن فريق الدفاع عنه أكد أنه لم يفعل شيئًا أكثر من قبول هدايا من سعوديين لمجرد إدارة أعمالهم.

وقال المدعي العام الأميركي، كولين سامبسون، في ملاحظات أخيرة لهيئة المحلفين إن “الأدلة تظهر أنه مقابل ثمن والاعتقاد بأن لا أحد يراقب، باع المتهم موقعه إلى شخص يعمل ضمن الدوائر المقربة من ولي العهد” السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وردت محامية الدفاع أنجيلا شوانغ قائلة إنه على الرغم من وجود مؤامرة بالتأكيد على ما يبدو قبل نحو 7 سنوات للحصول على معلومات عن معارضين سعوديين من تويتر، أخفق المدعون في إثبات أن أبو عمو كان جزءا منها.

وأضافت قائلة للمحلفين: “من الواضح تماما أن الأشخاص الذين تريدهم الحكومة فعلا ليسوا هنا”.

واعترفت شوانغ بأن أبو عمو انتهك قواعد العمل في تويتر عبر امتناعه عن إبلاغ الشركة التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقراً أنه تلقى مئة ألف دولار نقداً وساعة تزيد قيمتها على أربعين ألف دولار من شخص مقرب من ولي العهد السعودي.

وأشارت نيويورك تايمز أن “القضية تتكشف في نقطة حساسة لمسار الدبلوماسية والعلاقات بين أمريكا و#السعودية، لأن القضية تفضح كثافة الحكومة السعودية في السعي للحصول على معلومات حول منتقديها”.

وقالت أنجيلا تشوانج ، المحامية التي تمثله: “نتطلع إلى تبرئة السيد أبو عمو وأن يقضي يومه في المحكمة”.

أريج السدحان

وحول شهادة الناشطة السعودية ” أريج السدحان ”  شقيقه المعتقل “عبدالله السدحان” ضد أبو عمو أوضحت بلومبيرغ أن “أريج” حاولت الحديث، خلال شهادتها عن تعذيب شديد تعرض له شقيقها “عبدالله” بعد اعتقاله في المملكة.

متهمة “أبو عمو” بالمسؤولية عن أعمال عنف ارتكبتها الحكومة السعودية، لكنه لم يسمح لها بذكر تلك التفاصيل، أو حتى التلميح بمسؤولية “أبو عمو” عن هذا الأمر، حيث اعتبرت القاضية أن هذا “خارج حدود الاتهامات

“.وسبق لـ”أبوعمو” أن طلب عدم ربط قضيته بجرائم المملكة في مجال حقوق الإنسان، والتي تشمل اغتيال الصحفي “جمال خاشقجي.

جاسوس الرياض في تويتر

أحمد أبو عمو هو مواطن أمريكي لبناني وأب لثلاثة أطفال ، وكان مديرًا للشراكات الإعلامية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على تويتر بين نوفمبر 2013 ومايو 2015.

وهو متهم باستغلال منصبه واتاحة المعلومات و البيانات التي يستطيع الوصول اليها للسعودية مع تفاصيل خاصة لمعارضين ومنتقدي المملكة باستخدام الموقع.

في مقابل هذه المعلومات ، التي تضمنت أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني لاثنين من منتقدي الحكومة السعودية ، و يُقال إن أبو عمو تلقى ما لا يقل عن 100،000 دولار نقدًا وساعة بقيمة 20000 دولار.

و يواجه أبو عمو حاليًا 23 تهمة جنائية ، بما في ذلك العمل كوكيل غير مسجل لحكومة أجنبية ، والتآمر لارتكاب عمليات احتيال عبر الإنترنت ، والمساعدة والتحريض على الاحتيال عبر الأسلاك ، وغسل الأموال ، وتزوير السجلات لعرقلة التحقيق.

وكان أحمد أبو عمو قد اعتقل في نوفمبر 2019 ، قبل الإفراج عنه بكفالة بعد معركة قانونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية