تقرير: نحو مليون مقيم رحلوا من الكويت “بلا رجعة” في سنة واحدة

قال تقرير اقتصادي إن نحو مليون من المقيمين غادروا سوق العمل الكويت خلال سنةٍ واحدة بسبب قرارات الحكومة حول إجراءات التصدي لكورونا.

وأوضح تقرير صادر عن مركز الكويت الدولي للاستشارات والبحوث الاقتصادية أن نحو 900 ألف من المقيمين غادروا سوق العمل في الكويت بلا عودة، بينهم بنسبة الثلث غادروا بشكل طوعي.

وأشار التقرير إلى أن العديد من الذين غادروا الكويت اتجهوا للبحث عن فرص عمل جديدة في دول خليجية مجاورة.

وتضمنت الإجراءات الحكومية في الكويت إلغاء إقامات أو ترحيل أو منع وصول من دول موبوءة.

وبحسب التقرير فإن نحو 300 ألف من المقيمين الذين غادروا سوق العمل في الكويت استقروا في بلادهم أو حظوا بفرص أخرى في السعودية أو الإمارات أو قطر أو حتى في بلادهم.

ولفت إلى أن إجراءات التضييق على المقيمين في الكويت تزايدت خلال فترة فرض حظر التجول على المناطق التي تقنطها العمالة المقيمة بالإضافة إلى قرارات إنهاء الخدمات.

وحسب الأرقام الرسمية الصادرة عن الإدارة المركزية للإحصاء فإن عدد الكويتيين العاملين في الجهات الحكومية يبلغ نحو 233 ألفاً، في حين يبلغ عدد المقيمين 72 ألفاً فقط.

اقرأ أيضًا: مع تسارع إنهاء وجود الوافدين.. الكويت تلغي 300 تصريح عمل يوميًا

وذكر تقرير في دولة الكويت أن البلاد تستغني عن 300 تصريح عمل يوميًا أي بمعدل 12 تصريح عمل كل ساعة ضمن مساعي توطين الوظائف في البلاد.

وأوضحت إحصائية حول الوافدين في الكويت أن كل ساعة يتم إلغاء 12 تصريح عمل في البلاد لأسباب متعددة.

ولفتت الإحصائية حول الخدمات الإلكترونية التي تم إتمامها عبر أنظمة الهيئة العامة للقوى العاملة خلال الفترة من 12 إلى 24 يناير الجاري أنه تم إلغاء أكثر من 3600 تصريح عمل في 13 يومًا.

وفي التفاصيل، تم إلغاء 1859 تصريح عمل نهائي للسفر، و230 إلغاء تصريح عمل لوفاة العامل، و1538 إلغاء تصريح عمل لسقوط الإقامة خارج الكويت.

وأكدت صحيفة “الرأي” الكويتية أنه تم تجديد نحو 40 ألف تصريح عمل لوافدين في ذات الفترة.

وخلال الشهور الثلاثة الماضية من العام الفائت غادر نحو 83 ألف مقيم الكويت بشكل نهائي، بحسب الإحصاءات الرسمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية