حملة في بريطانيا للمطالة بإنهاء النظام الملكي

أعلن عدد من أعضاء الحزب الجمهوري في بريطانيا اليوم الاثنين، إنهم “سيدشنون حملة لإنهاء النظام الملكي في بلادهم في الفترة التي تسبق الاحتفالات بمرور 70 عاماً على تولّي الملكة إليزابيث العرش”.

وإليزابيث (95 عاماً) هي أقدم ملوك العالم وأطولهم بقاء في الحكم، وستحتفل الشهر المقبل بالذكرى السبعين لجلوسها على عرش بريطانيا. وكشف قصر باكنجهام اليوم الاثنين عن خطط تفصيلية لاحتفالات تستمر أربعة أيام بهذه المناسبة.

لكن مجموعة من الجمهوريين المناهضين للملكية استغلوا هذه المناسبة ليقولوا إنهم “سيشرعون في حملة للمطالبة بإنهاء النظام الملكي التاريخي في بريطانيا”.

وقال جراهام سميث أحد أفراد المجموعة: “بينما تريد أقلية مسموعة الصوت الاحتفال بمرور سبعين عاماً على بدء عهد الملكة في الحكم، يجب علينا جميعاً أن نبدأ في التطلع إلى المستقبل. فكرة جلوس الأمير تشارلز على العرش لا تبعث على التفاؤل، ويوجد بديل ديمقراطي جيد مطروح أمامنا”.

وأضاف: “حان الوقت لإجراء حوار جاد بخصوص دستورنا والإقرار بأن تشارلز ليس الأفضل لهذا المنصب وأننا كأمة قادرون تماماً على اختيار قائد دولتنا”.

وتشير استطلاعات رأي إلى أن الغالبية العظمى من الناس في بريطانيا يدعمون النظام الملكي وأن الملكة نفسها تحظى بشعبية جارفة. ومع ذلك، لا يحظى ابنها البكر ووريثها على العرش الأمير تشارلز بنفس القدر من الدعم.

و كشف قصر باكنغهام عن إقامة عدة احتفالات رسمية بمناسبة اليوبيل البلاتيني لجلوس الملكة إليزابيث الثانية على عرش البلاد، والذي يوافق العام الجاري.

تتضمن الأنشطة، بمناسبة مرور 70 عاما على حكم الملكة، إقامة احتفالات في الشوارع، وحفل موسيقي يضم بعض “أبرز النجوم” في العالم، فضلا عن إتاحة فرصة للجمهور لزيارة قصور للملكة.

تقام الاحتفالات الرئيسية خلال عطلة رسمية من الثاني إلى الخامس من يونيو/حزيران، على أن تبدأ أولى الاحتفالات يوم الاثنين، بإطلاق مسابقة تهدف إلى تصميم وإعداد حلوى جديدة للمناسبة الاحتفالية.

وسوف تتولى لجنة من الخبراء، من بينهم الكاتبة ومقدمة البرامج ماري بيري، والطاهية الشهيرة والمحكمة في برنامج الطهي “ماسترشيف”، مونيكا غاليتي، تقييم المتأهلين للتصفيات النهائية للمسابقة، على أن تُقدم الوصفة المختارة الفائزة للجمهور، وكطبق حلوى رئيسي خلال مأدبة غداء كبيرة للاحتفال باليوبيل البلاتيني.

ويوافق يوم السادس من فبراير/شباط مرور 70 عاما على اعتلاء الملكة عرش البلاد، لتصبح أول ملكة بريطانية تحتفل باليوبيل البلاتيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية