ربع مليون عامل سيفقدون وظائفهم في الخطوط الجوية السعودية

حذر الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) من أن الخطوط الجوية السعودية ستخسر مليارات الدولارات نتيجة لتراجع السفر الجوي.

وبحسب موقع عربي21 فإنه من المتوقع فقدان 250 ألف وظيفة في الخطوط الجوية السعودية بسبب الإجراءات التي تتخذها العائلة المالكة.

ودعا اتحاد النقل الجوي الدولي المملكة العربية السعودية إلى تقديم المساعدة النقدية لقطاع الطيران، بما في ذلك شركات الطيران والمطارات، وقال إن على المملكة تأجيل تحصيل الضرائب والرسوم المفروضة على القطاع.

وتضرر السفر الجوي العالمي بشدة من جائحة فيروس كورونا الذي انتشر في جميع أنحاء العالم مما تسبب في قيام الدول برحلات جوية أرضية وفرض حظر التجول في محاولة لوقف انتشار العدوى الفتاكة.

وحتى أمس، سُجل أكثر من 4.35 مليون شخص يعانون من المرض في جميع أنحاء العالم بما في ذلك أكثر من 300 ألف وفاة.

وكانت شركة الاتحاد للطيران في أبو ظبي سرحت عددًا كبيرًا من الموظفين بسبب جائحة فيروس كورونا الذي حطم الطلب العالمي على السفر، وحذرت الموظفين من مزيد من التقليصات.

ورفضت شركة الطيران المملوكة للدولة التعليق، لكن خلال ندوة عبر الإنترنت لمجلس الأعمال الأمريكي الإماراتي لم يتم الإبلاغ عنها سابقًا في 29 أبريل، قال الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران توني دوغلاس إن الشركة أجرت “تقليصات كبيرة جدًا”.

ولم يتضح على الفور عدد الموظفين الذين تأثروا أو الإدارات.

وقامت الاتحاد للطيران بتأجيل رحلات الركاب المجدولة وخفضت الأجور مؤقتًا بنسبة تصل إلى 50٪، وقالت إنها تخطط لاستئناف الرحلات الجوية من منتصف يونيو.

وكان لدى الشركة 20520 موظفًا اعتبارًا من أغسطس 2019، وفقًا لموقعها على الإنترنت.

وتقوم الاتحاد للطيران وشركات طيران الإمارات الأخرى بتشغيل رحلات خارجية فقط للأجانب الذين يرغبون في مغادرة الدولة الخليجية، والتي حظرت دخول أشخاص من الخارج بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد.

 

بعد تخفيض رواتبهم 50%.. الاتحاد للطيران في أبو ظبي تُسرّح موظفيها وتحذر من المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية