سريلانكا تحظر تغطية الوجه بعد هجمات عيد الفصح

بعد أسبوع من سلسلة من الهجمات الانتحارية التي أسفرت عن مقتل أكثر من 250 شخصًا، سريلانكا تحظر تغطية الوجه حيث تحركت الحكومة السريلانكية لحظر أغطية الوجه في الأماكن العامة.

أخبار متفرقة: سريلانكا تحظر تغطية الوجه بعد الهجمات التي تعرضت لها الكنائس

وضع الرئيس مايتريبالا سيسيرسينا قانون الطوارئ الذي سيسري سريان الحظر يوم الاثنين. سيتم حظر أي لباس وجه “يعيق تحديد الهوية” في جميع أنحاء البلاد، وفقًا لبيان صادر عن مكتب الرئيس. في حين أن البيان لم يذكر على وجه التحديد البرقع والنقاب ويبدو أنه يتضمن عناصر مثل خوذات الدراجات ذات الوجه الكامل، إلا أنه يتم تفسير القانون على نطاق واسع على أنه حظر على الأغطية التي ترتديها العديد من النساء المسلمات.

وقال البيان، “اتخذ الرئيس ميثريبالا سيريسينا هذا القرار لدعم الأمن المستمر ومساعدة القوات المسلحة على التعرف بسهولة على هوية أي من مرتكبيها المطلوبين”. “لقد اتخذ الرئيس قرارًا بحظر جميع أشكال تغطية الوجه التي ستعيق تحديد الهوية بسهولة بموجب لوائح الطوارئ.”

سريلانكا تحظر تغطية الوجه وسيكون للحظر تأثير كبير على السكان المسلمين في البلاد. يذكر أن أقل من 10 بالمائة من سكان سريلانكا البالغ عددهم 21 مليون نسمة هم من المسلمين. قال نشطاء إن هذا الإجراء ينتهك حق المرأة المسلمة في ممارسة دينها بحرية، في حين أثار آخرون مخاوف من أنه قد يشجع على المزيد من التطرف.

وقال محمد هاشم عبد الحليم، وزير الشؤون الإسلامية السريلانكية “بينما تحظى الحكومة بالدعم الكامل من المجتمع المسلم لإدخال هذا القانون المؤقت (حظر البرقع) ضد الإرهاب، فإننا بحاجة إلى توخي الحذر لأنه قد يمس مشاعر بعض الناس، ويخلق أرضًا خصبة لمزيد من المتطرفين.

وفقًا للبي بي سي، قُبض على حوالي 150 شخصًا عقب الهجمات، مع تقديم عدد من الدول دعمهم للحكومة السريلانكية في التحقيق. أرسلت الولايات المتحدة عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي ومسؤولين عسكريين إلى سري لانكا، حيث انضم إليهم أفراد من المخابرات من المملكة المتحدة وأستراليا والهند والإمارات العربية المتحدة.

يوم الجمعة، قتل 16 شخصا عندما اشتبكت الشرطة والمسلحون خلال غارات ضد الإرهاب. وكان من بين الضحايا ستة إرهابيين مشتبه بهم، وكان ستة أطفال من بين القتلى.

لا تزال سريلانكا في حالة تأهب قصوى، واليوم سريلانكا تحظر تغطية الوجه،  وتم إلغاء خدمات كنيسة الأحد في جميع أنحاء البلاد خلال عطلة نهاية الأسبوع كإجراء وقائي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية