عناصر الأمن الفلسطيني بالضفة يغتالون الناشط المعارض نزار بنات

أعلن الخميس عن مصرع الناشط السياسي والحقوقي الفلسطيني نزار بنات بعد تعرضه للضرب المبرح على يد عناصر الامن الفلسطيني في منزله في الضفة.

وكانت قوة من الأمن الفلسطيني اعتقلت الناشط نزار بنات في بلدة دورا قضاء الخليل، بالضفة الغربية المحتلة.

اقرأ أيضًا: السلطة الفلسطينية تحجب نحو 60 موقعًا فلسطينيًا وعربيًا على الإنترنت

وأعلن محافظ الخليل، جبرين البكري، في بيان عن وفاة الناشط السياسي نزار بنات خلال اعتقاله من قبل الأمن التابع للسلطة الفلسطينية.

من جهتها، أكدت النيابة العامة في مدينة الخليل، لرئيس الهيئة المستقلة المحامي فريد الأطرش وفاة الناشط السياسي.

وأعلن محامي الناشط الفلسطيني نـزار بنات، تحويل جثمان موكله للتشريح من أجل معرفة سبب الوفاة.

وقالت عائلة بنات، إن قوة أمنية داهمت منزل نزار الساعة 3:30 فجرا، واعتدت عليه بالضرب المبرح من حوالي 20 عسكريا من الأجهزة الأمنية، وتم اعتقاله حيا وهو يصرخ.

وشددت، أن ما حصل مع نزار هو اغتيال مع سبق الإصرار والترصد، عقب اقتحام مكان سكنه من قبل قوة أمنية مشتركة فجرًا.

ونعى المحامي مهند كراجة من مجموعة “محامون من أجل العدالة”، “الناشط نـزار بنات الذي توفي بعد اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية الفلسطينية”.

وحملت الجبهة الشعبية السلطة مسؤولية اغتيال الناشط بنات، قائلة “اعتقال ثم اغتيال نزار يفتح مجدداً طبيعة وظيفة الأجهزة الأمنية واستباحتها لحقوق الفلسطينيين، وهذا يجب ألا يسكت عنه أو يمر مرور الكرام”.

يذكر أن الأمن الوقائي الفلسطيني، اعتقل الناشط نزار بنـات عدة مرات وأخضعه للتحقيق كما واصل ملاحقته والتضييق عليه.

ويؤكد الأورومتوسطي أن هذه الانتهاكات تأتي في سياق واضح متعلق بتكميم الأفواه وإرسال رسالة تهديد لإرهاب وإسكات الناشطين والمعارضين، خاصة بعد إلغاء الانتخابات الفلسطينية التي كان يتطلع الفلسطينيون أن تكون بوابة للتغيير الديمقراطي وتجديد الشرعيات الفلسطينية.

ويشير المرصد الأورومتوسطي إلى أن العشرات من الناشطين وأعضاء الحملات الانتخابية تعرضوا للاعتقال أو الاستدعاء أو التهديد في الأسابيع الأخيرة من الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وإذ يدين الأورومتوسطي مقتل “نزار بنات”، فإنه يدعو إلى فتح تحقيق جدي ومستقل، ومحاسبة كل المتورطين في مقتله، إلى جانب الإفراج عن جميع المعتقلين على خلفية سياسية أو حرية الرأي والتعبير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية