قيادي بقوى الحرية والتغيير: التطبيع مع إسرائيل لن يسدد ديون السودان

قال قيادي في قوى الحرية والتغيير إن تطبيع العلاقات مع إسرائيل لن يترك السودان معفيًا من سداد ديونه الخارجية.

وذكر عضو اللجنة الاقتصادية في حركة الاحتجاج في البلاد التيجاني حسين، في حديث  لصحيفة سودان تربيون أن “تطبيع العلاقات مع إسرائيل لن يعفي السودان من سداد ديونه الخارجية”.

وأضاف أن “مكونات قوى الحرية و تحالف التغيير وكذلك القوى التابعة للجناحين اليمين واليسار في السودان رفضت بشدة ملف التطبيع، فيما تؤيده أحزاب أخرى، بما في ذلك الحزب الجمهوري الاشتراكي “.

وكشفت تقارير إخبارية حديثة أن كبار المسؤولين السودانيين  أجروا محادثات حاسمة  مع نظرائهم من الولايات المتحدة والإمارات حول توقيع اتفاق تطبيع مع إسرائيل وطلبوا في المقابل دعمًا اقتصاديًا.

والسودان يطلب شحنات نفط وقمح بقيمة 1.2 مليار دولار لمواجهة الفيضانات المدمرة الأخيرة ، ومنحة بقيمة 2 مليار دولار للتعامل مع الأزمة الاقتصادية، والتزامًا بدعم اقتصادي من الولايات المتحدة والإمارات على مدى السنوات الثلاث المقبلة.

ويعتقد أن الولايات المتحدة تحاول دفع السودان إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل من أجل إزالته من قائمة  الدول الراعية  للإرهاب .

وأضاف القيادي في قوى الحرية والتغيير أن “موقف من باع ضميره وطالب بالمال من عدة أحزاب باسم السودان ، دون إجراء استفتاء شعبي ، ملطخ بالخزي والإذلال والخيانة”.

وسخر حسين من القوى السياسية الداعمة للتطبيع مع إسرائيل، واصفا إياها بـ “الفقاعات التي لا يمكن رؤيتها إلا من خلال المجهر”.

وأشار إلى أن “قوى الحرية والتغيير في السودان تقف ضد التطبيع”.

وكان نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو حميدتي قال إن بلاده تريد إقامة علاقاتٍ مع إسرائيل وليس تطبيع .

وقال حميدتي في مقابلةٍ تلفزيونيةٍ له إن السودان يريد الاستفادة من الإمكانات المتطورة لدى إسرائيل .

وأضاف “إسرائيل دولة متطورة ونريد الاستفادة من تلك التقنيات الزراعية مثلاً، فكل دول العالم تعمل مع إسرائيل“.

وقال المسؤول: “إننا بحاجة إلى إسرائيل ولا نخشى أحدًا من إقامة علاقاتٍ معها”.

وطالب حميدتي بإجراء استفتاء لدى الشعب في السودان لبيان إمكانية إقامة علاقةٍ مع إسرائيل، أما المعارضون فمن فوضهم بذلك؟”.

اقرأ المزيد/ شاهد| مسؤول في السودان : نريد علاقات مع إسرائيل وليس تطبيع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية