لافروف “هتلر دمه يهوديا” و إسرائيل تستدعي السفير الروسي

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أصله يهودي، وكذلك كان هتلر دمه يهوديا أيضا، في حين قام الاحتلال الإسرائيلي باستدعاء سفير روسيا جراء ذلك.

وقال في مقابلة مع قناة تلفزيونية إيطالية مهاجما زيلينسكي “أصوله يهودية، ولكن ذلك لا يعني غياب العناصر النازية في بلاده”.

وسُئل لافروف كيف يمكن لروسيا أن تدّعي أنها بحاجة إلى “القضاء على النزعة النازية” في أوكرانيا، بينما رئيس البلاد فولوديمير زيلينسكي يهودي.

وقال لافروف متحدثاً من خلال مترجم إيطالي، “عندما يقولون ’أي نوع من النزعة النازية هذا إذا كنا يهوداً‘، أعتقد أن هتلر أيضاً له أصول يهودية، لذا فهذا لا يعني شيئاً”.

وأضاف، “منذ فترة طويلة ونحن نسمع حكماء من اليهود يقولون إن أكبر معادٍ للسامية هم اليهود أنفسهم”.

بدوره استنكر وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد بدوره تصريحات نظيره الروسي، وقال في بيان، “إن تصريحات الوزير لافروف  “لا تغتفر ومشينة وخطأ تاريخي فظيع”.”.

وأشار إلى أن السفير الروسي في إسرائيل استُدعي لكي يعطي “توضيحات”.

وحسب صحيفة “هآرتس” العبرية، فإن لبيد شدد على أن إسرائيل “تنتظر اعتذارا” على خلفية تلك التصريحات.

وأضاف “لقد اضطهد النازيون اليهود، والنازيون لم يكونوا سوى نازيين، ولم يقم بإبادة منهجية للشعب اليهودي سوى النازيين”.

لم يتم التعرف على أحد أجداد هتلر ، ولكن هناك تكهنات ، لم يتم إثبات الدليل على الإطلاق ، أن الجد ربما كان يهوديًا.

وقال لبيد إن الادعاء بأن هتلر يهودي هو نفس القول بأن اليهود قتلوا أنفسهم ، مضيفًا أن اتهام اليهود بمعاداة السامية هو “أدنى درجة من العنصرية”.

كما أدان مزاعم لافروف بأن المؤيدين للنازية سيطروا على الحكومة والجيش الأوكرانيين.

وقال رابيد ، الذي توفي جده في الهولوكوست: “الأوكرانيون ليسوا نازيين. النازيون فقط هم النازيون ، وهم وحدهم من يقفون وراء التدمير المنهجي للشعب اليهودي”.

كما دان داني دايان ، رئيس نصب ياد فاشيم التذكاري للمحرقة ، تصريحات لافروف ووصفها بأنها “تصريحات مستهجنة ومضللة وخطيرة”.

وأعرب وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا عن أسفه “لعجز لافروف عن إخفاء معاداة السامية لدى النخبة الروسية”.

وأضاف في تغريدة على تويتر: “خطابات الكراهية هذه تسيء إلى الرئيس زيلينسكي وأوكرانيا وإسرائيل والشعب اليهودي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية