الجيش السوداني يُقاضي صحفيين بزعم “الإساءة”

قال الجيش السوداني في بيانٍ له السبت إنه بدأ في حملة واسعة لملاحقة الصحفيين والنشطاء والإعلاميين الذين اتهمهم بالإساءة إلى الجيش.

وأوضح الجيش السوداني أنه سيبدأ بإجراءات تمكنه من ملاحقة عدد من الناشطين والصحفيين واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة اتجاههم، لمخالفتهم وإساءتهم للقوات المسلحة.

وأشار إلى أنه عيّن مفوضًا عن القائد العام والقوات المسلحة في شهر مايو الماضي.

إقرا أيضًًا: السودان يبيح شرب الخمور لغير المسلمين ويلغي “حد الردة”

والمفوض عن القائد العام هو ضابط متخصص بجرائم المعلوماتية، ويوكل إليه بلاغات ومتابعة شكاوى.

وذلك ضمن فريق بإشراف المدعى العام العسكري، وعضوية ضباط قانونيين من القضاء العسكري.

وأوضح البيان أن “مهام هذه اللجنة، تتمثل في رصد الإساءات التي تمس الجيش السوداني، بكل مكوناته، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها”.

وقال إن اللجنة رصدت مخالفات، وباشرت فتح بلاغات مع النيابات المختصة، تأسيسًا لدولة القانون.

وأفاد الجيش السوداني بأن الإجراءات طالت صحفيين داخل وخارج البلاد.

وسيتم نشر تفاصيلها بانتظام للرأي العام”، دون تحديد أسماءهم أو عددهم. بحسب البيان.

وذكر أن هذه الخطوة جاءت بعد أن “تجاوزت الإساءات والاتهامات الممنهجة حدود الصبر، وهي ضمن مخطط يستهدف الجيش ومنظومته الأمنية”.

وقال إن “هذه الإجراءات لا تحاول تقييد الحريات، وإنما تلتزم بالدستور وتصون حقوق أكبر مؤسسة قومية وطنية”، وفق تعبير البيان.

تنديد بالقوات

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان خلال الأشهر الماضية انتشارا واسعا لمقاطع فيديو تندد بالقوات النظامية.

وعزلت قيادة الجيش، في أبريل 2019، عمر البشير من الرئاسة (1989 – 2019)، تحت وطأة احتجاجات شعبية بدأت أواخر 2018، تنديدًا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

وبدأت بالسودان، في 21 أغسطس 2019، فترة انتقالية تستمر 39 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، يتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وتحالف “قوى إعلان الحرية والتغيير”، قائد الاحتجاجات الشعبية، بجانب حكومة انتقالية.

ووفقاً لموقع “غلوبال فاير باور” المتخصص بتصنيف الجيوش والأسلحة، يحتل الجيش السوداني المرتبة رقم 69 بين أقوى جيوش العالم.

كما يحتل المرتبة 8 على مستوى أفريقيا، وتتكون قواته الجوية من 191 طائرة حربية.

ووفقاً للموقع تعتمد قوة الجيوش على عدة معايير منها التعداد السكاني والعتاد العسكري والموقع الجغرافي.

ويتجاوز تعداد سكان السودان 43 مليون نسمة، ويصل عدد قواته العسكرية 189 ألف جندي بينهم 105 ألف جندي في قوات الاحتياط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية