وزير العمل القطري يلتقي رئيسة وزراء جمهورية بنغلاديش

إلتقى سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، وزير العمل القطري، رئيسة وزراء جمهورية بنغلاديش الشعبية  الشيخة حسينة واجد، وذلك على هامش الاجتماع السادس للجنة المشتركة لدولة قطر وجمهورية بنغلاديش الشعبية.

وجرى خلال اللقاء التأكيد على التنسيق المشترك والمتواصل في مجالات العمالة بين البلدين.

واستعرض الطرفان خلال اللقاء أوجه التعاون وسبل تعزيزها بين الجانبين، لا سيما الموضوعات المتعلقة بمجال العمل.

كما سلط سعادة وزير العمل المري، خلال اللقاء، الضوء على السياسات الناجحة التي أرستها دولة قطر في مجال حقوق العمال و تحسين ظروف العمل في قطر.

وبين سعادته التشريعات و الاجراءات التي اقرتها قطر الهادفة لإرساء إصلاحات جوهرية في قطاع العمل بدولة قطر، التي أفضت إلى التقدم في مجال تحسين بيئة العمل.

وأضاف الوزير المري أن الإصلاحات القطرية شملت المعايير والمتطلبات ذات الصلة بالصحة والسلامة في مواقع العمل وفي أي مكان، لا سيما في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف أن هناك بعض التحديات تعمل الحكومة القطرية على تجاوزها في سبيل المزيد من تحسين بيئة العمل.

وأكد وزير العمل القطري الدكتور علي بن صميخ أن السوق القطري يرحب بالعمالة البنغلاديشية المدربة والمؤهلة، مشيداً بدورها في النهضة التي تشهدها قطر ووصفها بانها عمالة جيدة وتعمل بكل كفاءة وتقدم خدمات بجودة كبيرة.

ولفت إلى أن وزارة العمل تدعم وجود العمالة البنغلاديشية في شركات القطاع الخاص وتشجع أصحاب الأعمال على الاستعانة بالعمالة المدربة في المشاريع التي تنفذها أو في الوظائف التي تناسبها.

بدورها أشادت رئيسة وزراء جمهورية بنغلاديش الشعبية  الشيخة حسينة بما وصلت إليه العلاقات الثنائية بين البلدين، وقالت إن البلدين خلال السنوات الماضية عملا على تنمية العلاقات في مختلف جوانبها، وبشكل خاص في مجال العمالة، مشيرا إلى أن العمالة من بنجلاديش تشارك في تطور قطر ونهضتها.

وأوضحت رئيسة وزراء بنغلاديش أن العلاقات بين البلدين قد نمت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، كما أن هناك العديد من الزيارات الرسمية على كافة المستويات.

وثمنت الإجراءات والإصلاحات التي اتخذتها قطر لتحسين أوضاع العمالة لديها، لأن هذه الإصلاحات مشجعة للغاية وتصب في مصلحة العمال بمختلف جنسياتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية