إسرائيل: التعاون العلمي مع الإمارات يتجاوز التحديات

اعتبرت وزارة الصحة الإسرائيلية أن التعاون العلمي والطبي مع الإمارات العربية المتحدة يتجاوز التحديات التاريخية في المنطقة.

وأعلن مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية، حيزي ليفي، في بيان مشترك مع الإمارات أن “شركات القطاع الخاص في الاتحاد الإماراتي وقعت عقدًا مع شركات إسرائيلية لتطوير الأبحاث والتكنولوجيا المتعلقة بفيروس كورونا”.

وقال ليفي: “وسط انتشار جائحة كوفيد19 في العالم وتأثيره على جميع البلدان، فإن الحاجة الحالية هي العمل على الفور لإيجاد حل لهذا الفيروس لصالح البشرية جمعاء”.

وأضاف “بناءً على ذلك، بدأت الشركات الخاصة في الإمارات وإسرائيل تتعاون في المسار الطبي لمكافحة الوباء”.

وتابع أن “التعاون العلمي والطبي فوق التحديات التاريخية والسياسية في المنطقة، مما يؤكد أن الإنسانية هي الأولوية القصوى، من أجل إيجاد حل لهذا الفيروس الذي يعرض جميع دول العالم للخطر”.

وأعلنت الإمارات يوم الخميس الماضي عن إطلاق مشاريع مشتركة مع إسرائيل في المجال الطبي، جاء ذلك في أعقاب تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والتي كشف فيها عن “تعاون” مع الإمارات في مجال مكافحة فيروس كورونا.

ولا توجد علاقات دبلوماسية رسمية بين الإمارات وإسرائيل، ولكن هناك عمليات تطبيع قوية كانت موجودة منذ سنوات بين الجانبين.

وتحاول الإمارات استخدام الوباء لزيادة وتيرة تطبيعها مع إسرائيل على حساب القضية الفلسطينية التي تمر بأصعب أزمة في تاريخها منذ نكبة 1948.

وخلال الأسابيع الأخيرة ، هبطت طائرتان إماراتيتان في مطار بن غوريون في مدينة تل أبيب بزعم أنهما نقلتا مساعدات للفلسطينيين، لكن السلطة الفلسطينية رفضت استقبالهم لعدم التنسيق المسبق.

وكشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية عن هبوط طائرة إماراتية محملة بـ 100،000 من أجهزة فحص فيروس كورونا في تل أبيب في 26 مارس 2020، كدعم إماراتي لإسرائيل.

لأول مرة.. طائرة شحن إماراتية تهبط الليلة في إسرائيل مع إظهار رموزها الرسمية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية