الصين :اكتشاف بكتيريا مسببة للكوليرا بسلاحف رخوة

أحدث اكتشاف بكتيريا في مدينة ووهان الصينية، تسببت في إصابة طالب بالكوليرا والعثور عليها بشكل منفصل في عينات من سلاحف رخوة في سوق للأطعمة، قلق الصينيين، وربط البعض الأمر بكوفيد-19.

وقالت السلطات المحلية الصينية، في وقت متأخر أمس الخميس، إنه تم تطهير سوق المواد الغذائية، حيث تبين احتواء عينات من السلاحف الرخوة على جرثومة مسببة للكوليرا.

وعلى الرغم من عدم رصد إصابات بشرية بالكوليرا بين من خالطوا السلاحف الرخوة فإن السلطات أمرت بإغلاق القسم الذي يبيعها في السوق لمدة 3 أيام.

وأشارت السلطات إلى عدم وجود صلة بين سلالة البكتيريا المسببة لإصابة الطالب المذكور بالكوليرا والعينات المكتشفة في سوق الأغذية.

وقالت هيئة مكافحة الأمراض في منطقة هونغشان في ووهان إن المسؤولين يتتبعون أيضاً منتجات غير محددة من نفس شحنة السلاحف الرخوة تم نقلها إلى مكان آخر.

وعلى الرغم من عدم وجود مؤشرات قوية على تفشي الكوليرا، فإن قلق مستخدمي الإنترنت بشأن تفشي مرض آخر وضع الأمر بين الموضوعات الأكثر شيوعا على موقع “ويبو” الصيني للتواصل الاجتماعي.

وقالت مدينة ووهان، التي يتجاوز عدد سكانها 12 مليون نسمة، الاثنين الماضي، إن الطالب الجامعي المصاب بالكوليرا لم يتسبب في مزيد من الإصابات.

ما هى الكوليرا؟

الكوليرا هي مرض بكتيري عادةً ما ينتشر عن طريق الماء الملوَّث. تتسبَّب الكوليرا في الإصابة بإسهال وجفاف شديد. وإذا لم يتم علاجها، فإنها يمكن أن تكون قاتلة خلال ساعات، حتى لدى الأشخاص الذين كانوا أصِحاء سابقًا.

تم القضاء فعليًّا على الكوليرا في البلدان الصناعية بواسطة الصرف الصحي الحديث ومعالجة المياه.

ولكن ما تزال الكوليرا موجودة في أفريقيا، وجنوب شرق آسيا، وهايتي. يرتفع خطر الإصابة بوباء الكوليرا عندما يُرغِم الفقر أو الحرب أو الكوارث الطبيعية الأشخاص على العيش في الظروف المزدحمة دون وجود مرافق الصرف الصحي الملائمة.

يمكن علاج الكوليرا بسهولة. ويمكن الوقاية من الوفاة بسبب الجفاف الشديد عن طريق استخدام محلول إمهاء بسيط وغير مكلِّف.

شاهد أيضاً: واشنطن تفرض عقوبات على كيانات مقرها الإمارات و الصين على صلة بإيران

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية