لمجرد التعبير عن آرائهم.. دعوة حقوقية للتوقف عن ملاحقة المحامين بالبحرين

طالبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” و”معهد البحرين للحقوق والديمقراطية” البحرين بالتوقف عن ملاحقة المحامين لممارستهم حقهم بحرية الرأي.

وقال نائب مدير قسم الشرق الأوسط في “هيومن رايتس ووتش” “جو ستورك”: “ينبغي ألا تنتقم الحكومة من المحامين الذين يدافعون عن المعارضين أو المتهمين المغضوب عليهم.

ودعا السلطات في المنامة للكف عن استعمال الأحكام القانونية الفضفاضة لمضايقة وملاحقة القانونيين المدافعين عن ناشطي المعارضة وحقوق الإنسان.

كما دعت المنظمتان السلطات في البحرينية بعدم الطعن في الاستئناف الذي قدمه المحامي عبدالله الشملاوي لإلغاء إدانته والحكم الصادر ضده بالسجن 8 شهور بزعم تغريدات نسبت له.

وكان المحامي الشملاوي ترافع عن شخصيات معارضة ناشطة، منها الشيخ “علي سلمان”، زعيم حزب “الوفاق”، أكبر جمعية سياسية معارضة في المملكة.

ومن المقرر أن تصدر محكمة الاستئناف العليا في المنامة الحكم بشأن استئناف “الشملاوي” في 14 سبتمبر 2020.

من جهته، قال مدير معهد البحرين للحقوق والديمقراطية سيد أحمد الوداعي إن محاكمة المحامي “الشملاوي” هي “أحدث خطوة في حملة المضايقة القضائية ضد المحامين والمدافعين عن حقوق الإنسان”.

ودعا الوادعي الحكومة في المنامة للكف عن استخدام الأحكام الفضفاضة في قانون العقوبات لتجريم الأفراد لمجرد ممارستهم حقهم بحرية الرأي.

وفي 30 يونيو أدانت محكمة جنائية المحامي الشملاوي بتهم التحريض على بغض طائفة من الناس أو على الازدراء بها”، و”إساءة استعمال أجهزة الاتصال”.

وتضمنت التهم تغريدتين نشرهما “الشملاوي” في سبتمبر/أيلول 2019 علّق فيهما على طقوس دينية تتعلق بعاشوراء.

حيث تعد عاشرواء الذكرى الدينية المهمة بالنسبة إلى طائفة الشيعة.

وقد اتهمت السلطات في المنامة المحامي الحقوقي عبدالله هاشم بكتبابة تغريداتٍ ملفقة على خلفية 8 تغريدات.

فساد الحكومة

حيث غردها بين مايو/أيار 2017 وأبريل/نيسان 2019، سلط الضوء فيها على فساد الحكومة وقضايا اجتماعية وسياسية أخرى في البحرين.

ويتوقع “هاشم” صدور الحكم النهائي في قضيته في 29 من الشهر الجاري.

كما واجهت شخصيات اجتماعية بارزة أخرى، منها الحقوقي “نبيل رجب” والقيادي المعارض “إبراهيم الشريف”، مضايقات قضائية مماثلة.

وذلك لنشاطهم على وسائل التواصل الاجتماعي في السنوات الأخيرة، ما يدل على جهد حثيث لمعاقبة المعارضة على الإنترنت.

إقرأ أيضًا: رسالة من منظمات دولية لمطالبة ملك البحرين بتخفيف أحكام الإعدام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية