ميزات وخدمات جديدة تظهر في “إنستغرام”

أعلن القائمون على منصة “إنستغرام” أن التطبيق سيحصل على ميزات جديدة ستوفر للمستخدمين خدمات إضافية تجعل من الشبكة الاجتماعية أكثر عملية وفائدة.

وذكرت تقارير تقنية أن مطوري “إنستغرام” يعملون في الوقت الراهن على برمجة ميزة جديدة ستضيف “لوحة تحكم احترافية” لصناع المحتوى وأصحاب الحسابات التجارية وحسابات الشركات على التطبيق.

ويستخدم إنستغرام للأعمال التجارية أكثر من 25 مليون شركة في جميع أنحاء العالم، ويقوم أكثر من 200 مليون مستخدم لإنستغرام بزيارة حساب تجاري واحد على الأقل يوميًا.

وإنستغرام هي شبكة اجتماعية أمريكية لمشاركة الصور والفيديوهات وهو أحد التبيطيقات المملوكة لشركة فيسبوك، وتم إطلاق التطبيق لأول مرة في أكتوبر/تشرين الأول 2010.

وستجمع اللوحة الجديدة التي سيستفيد منها أصحاب الحسابات المذكورة جميع الأدوات التي يوفرها “إنستغرام” لإدارة الحسابات للأغراض التجارية، كما ستظهر لصاحب الحساب اختصارات الشركات المرتبطة بعلامته التجارية أو شركته، ومن خلالها سيتمكن صاحب الحساب أيضا من تتبع الإعلانات التجارية وتقييم مدى التفاعل مع حسابه الإلكتروني.

كما يعمل مطورو “إنستغرام” على ميزة جديدة أخرى قد تضاف إلى التطبيق لتساعد المستخدمين على الإعلان عن حدث أو نشاط اجتماعي معين، وعبر هذه الميزة سيكون بإمكان المستخدم دعوة 20 شخصاً من أصدقائه على التطبيق للمشاركة بالحدث أو الفعالية.

كما وتعمل منصة إنستغرام على جعل خاصية القصص في أكثر كمالاً، وفق تقارير تقنية، وتعمل الشركة على تحديث خاصية القصص بحيث تعرض شكلاً يشبه العجلة تظهر في أجزائها مقاطع الفيديو، حيث يمكن استعراض المقطع التالي وآخر محتوى تم تشغيله.

ويمكن للمشاهدين من خلال هذه الواجهة الضغط على أية قصة يريدون مشاهدتها وهو ما يجعلها أكثر جاذبية للاستخدام، وستتوفر هذه الخاصية على الحاسوب في ظل استخدام ملايين الأشخاص في العالم للحواسيب بسبب العمل عن بعد عقب الواقع الاجتماعي والاقتصادي الذي فرضته جائحة كورونا.

وتركت إنستغرام القصص على حالها تقريباً دون تغيير لمدة سنوات، وقد ظل شكلها على حاله دائماً مع استمرار ميزة حذف المنشورات بعد نشرها بفترة معينة.

وشهد تطبيق “إنستغرام” في العامين الأخيرين العديد من الميزات والتعديلات الجديدة لاجتذاب أكبر عدد من المستخدمين في ظل المنافسة الكبيرة في عالم تطبيقات التواصل الاجتماعي، حتى أنه حصل على ميزات لتسهيل التسوق والترويج للبضائع التجارية.

ويعتبر إنستغرام أحد أكثر تطبيقات التواصل الاجتماعي شيوعًا في العقد الأخير وأصبح ذا تأثير كبير جدًا على المستخدمين، والعلامات التجارية.

ويتخطى عدد مستخدمي إنستغرام مليار مستخدم نشيط شهريًا، كما يتخطى عدد مستخدمي قصص إنستغرام 500 مليون مستخدم يوميًا.

وقد قامت شركة إنستغرام بدعم تطبيقها بالعديد من الميزات الجديدة على مدار عام العام الماضي من بينها دمج تطبيق مسنجر مع خدمة التراسل الخاصة بتطبيق إنستغرام للعمل من خلال منصة واحدة، مما يتيح للمستخدم إرسال الرسائل واستقبالها دون الحاجة إلى تنزيل كلا التطبيقين في هاتفه.

ثم أطلقت خلال شهر أغسطس 2020 ميزة (Reels) على نطاق واسع بهدف منافسة (TikTok)، ثم أضافت علامة تبويب تُسمى (Shop) تتيح للمستخدمين التسوق من داخل التطبيق بسهولة..

شاهد أيضاً: إنستغرام تحارب التنمر بأدوات مبتكرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية