صور| ميليشيا مدعومة من الإمارات تفرق بالنار تظاهرة ضد سوء الخدمات بحضرموت

عمدت قوات مدعومة من الإمارات العربية المتحدة إلى إطلاق النار صوب تظاهرة ضد سوء الخدمات في مدينة حضرموت شرق الجمهورية اليمنية.

وقال شهود عيان متظاهرين ضد سوء الخدمات في حضرموت عمدوا إلى قطع الطريق الرئيسي في مدينة المكلا بمركز المحافظة.

وأشاروا إلى أن التظاهرة انطلقت ضد سوء الخدمات في المدينة وعلى رأسها تواصل انقطاع التيار الكهربائي لساعاتٍ طويلة.

ولفت شهود العيان إلى أن المتظاهرين أشعلوا النيران في إطارات السيارات تعبيرًا منعهم عن غضبهم حيال سوء الخدمات في حضرموت.

Image

وفي المقابل، عمدت مليشيا مدعومة من الإمارات إلى إطلاق النار صوب المتظاهرين لتفريقهم، إلا أن الصدامات كانت سيدة الموقف.

وقال شهود العيان إن المتظاهرين ردوا برشق القوات المدعومة من الإمارات بالحجارة، وهم من “النخبة الحضرمية” التي تتبع قوات التحالف.

ولفت بعض شهود العيان إلى أن بعض الإصابات سُجلت في صفو المحتجين على سوء الخدمات في حضرموت.

وتشهد مدينة المكلا، انقطاعات طويلة للتيار الكهربائي بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة في المدينة الساحلية.

من جهته استنكر نائب رئيس مجلس النواب اليمني، محسن باصرة، إطلاق الرصاص الحي وأعمال قطع الشوارع بالمدينة.

واعتبر في مناشدة أن “تلك التصرفات لن تحل مشكلة تردي الخدمات بل ستفاقمها وستعمل على تعطيل مصالح الجميع”.

وأكد أن مشكلة تردي الخدمات وأولها الكهرباء لن تُحل إلا بحشد كل طاقات المجتمع والضغط على رئاسة الحكومة”.

كما دعا الجميع إلى ضبط النفس وتحكيم العقل.

وللعام السادس على التوالي، يشهد اليمن حربًا بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني.

ومنذ مارس 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين.

مقتل 112 ألفًا خلال سنوات

وأدى النزاع المرير إلى مقتل 112 ألفا، بينهم 12 ألف مدني، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

ويجمع اليمنيون من مختلف توجهاتهم السياسية على كارثة الدور الذي أدته الإمارات في اليمن على مدار السنوات الماضية.

والذي سعى لإحياء الانقسام وعهد اليمن الجنوبي والشمالي، إضافة لاستغلال ضعف الدولة لنهب ثروات وتاريخ اليمن العريق.

كما يرى اليمنيون أن الأطماع الإماراتية في الموقع الاستراتيجي لليمن على خطوط التجارة البحرية لا تخطئه العين.

إقرأ أيضًا: اليمنيون ضاقوا ذراعا ب”الاحتلال الإماراتي”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية