مراقبون: قرار عدم تعيين هند المفتاح في منظمة دولية بسبب موقفها من الإحتلال الإسرائيلي

عبّر ناشطون ومغردون قطريون وعرب عن دعمهم للدكتورة هند المفتاح، المندوب دائم لدولة قطر لدى المقر الأوروبي للأمم المُتحدة بجنيف، بعد قرار عدم تعيينها في منصب رئيس منتدى حقوق الإنسان للأمم المتحدة.

ورصد موقع الشرق، كواليس اتخاذ القرار غير المنصف، والذي يشار إلى أنه اتخذ بعد رصد تغريدات سابقة للدكتورة هند المفتاح كتبتها منذ أعوام تتضمن تنديدها بممارسات الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، فضلاً عن انتقادها لممارسات تخالف شريعة الإسلام وتتعارض مع القيم الإنسانية والفطرة السوية.

ففي 12 سبتمبر الجاري، نشرت منظمة تدعى رقابة الأمم المتحدة، وهي منظمة غير حكومية، تقريراً رصدت من خلاله التغريدات المذكورة للدكتورة المفتاح.

وبعدها بنحو أسبوع، وبالتحديد في 12 سبتمبر الجاري نشرت  المنظمة ذاتها تقريراً أشارت فيه إلى أنه تم رفض تعيين المفتاح رئيسة لمنتدى حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وذلك استناداً للتقرير الذي رصدت فيه تغريداتها، وبناءً على رسالة أرسلتها المنظمة إلى فيديريكو فيليغاس، رئيس مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة حول التقرير.

وتفاعلاً مع هذه الأنباء، دشن ناشطون ومغردون  وسم “كفوهندالمفتاح” ليتصدر خلال ساعات قائمة الوسوم الأكثر تداولًا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر في قطر، حيث حرصوا على بث رسائل الإشادة والدعم  للدكتورة هند المفتاح، مؤكدين أن ما حدث يعتبر وساماً لها لأنها خسرت منصباً في سبيل تأييد قيم الإسلام ونصرتها للشعب الفلسطيني.

وقال أحد المغردين: ” خسارتها ربح .. ربحت مبادئها وكرامتها وعزتها ورفعها رب العالمين بخبر يرفع الراس مثل هذا واسأل الله أن يعوضك بفرحة ما حسبتي لها حساب. #كفو_هند_المفتاح”

وغرد  آخر: ” موقف مشرف لسفيره قطر لدى الأمم المتحدة هند المفتاح عبرت عن عداوتها لليهود و اشمئزازها من الشواذ كفو بنت قطر #كفو_هند_المفتاح”

وعبر مغرد آخر عن دعمه للدكتورة هند قائلاً: “#فلسطين_قضية_الشرفاء والله انه شرف لسعادة السفيرة هند المفتاح ان تخسر هذا المنصب الشكلي من اجل #ديننا_الحنيف و #قضيتنا_المركزيه #كفو_هند_المفتاح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن الخليجية